أخبار القدسالأسرى

قبيّل الإفراج عنه بيوم، حوّله الإحتلال إلى الإعتقال الإداري.

أصدرت سلطات الإحتلال اليوم الثلاثاء قراراً جائراً بتحويل الأسير المقدسي صبيح مصباح أبو صبيح (24 عاماً) للإعتقال الإداري لمدة أربعة اشهر بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة 30 شهراً، وكان من المفترض أن يتحرر من الأسر غداً الأربعاء
يذكر أن صبيح هو الابن البكر للشهيد مصباح وسبق له أن اعتقل عدة مرات، وقد تنقل في عدة سجون ويقبع حالياً في سجن النقب مع شقيقه التوأم عز الدين صبيح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى