أخبار القدسالمسجد الأقصى

تواجد ملحوظ لفلسطينيي الداخل في الأقصى والقدس


تواجد عدد من فلسطينيي الداخل المحتل، صباح اليوم السبت، إلى مدينة القدس المحتلة لشد الرحال للمسجد الأقصى المبارك، لحمايته من مخططات الاحتلال والمستوطنين التهويدية.

وانطلقت حافلات من مدن الداخل الفلسطيني المحتل، تحمل عددٍ من الفلسطينيين، لأداء الصلوات والاعتكاف في المسجد الأقصى المبارك.

يأتي ذلك في إطار حملة “برباطك تحميه” والتي أطلقها نشطاء في الداخل المحتل، لتكثيف الرباط والاعتكاف بالأقصى، وإفشال مخططات المستوطنين وتدنيسهم المتواصل للمسجد المبارك.

ويشارك أهالي الداخل المحتل في حملات التصدي لمخططات التهويد، رغم العراقيل الكثيرة التي تفرضها قوات الاحتلال في محيط القدس والبلدة القديمة والمسجد الأقصى.

ولبّى آلاف المصلين أمس الجمعة، نداء “الفجر العظيم” في المسجد الأقصى، مؤكدين على إسلامية المسجد ورافضين لمخططات الاحتلال التهويدية والاستيطانية بحقه.

وتوجه آلاف الفلسطينيين للأقصى، من مدينة القدس وضواحيها ومن الداخل المحتل، ومن استطاع الوصول للمسجد من أهالي الضفة الغربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى